عراق الاصاله
غْـِـِـِيْـِـِـِر مُـِـِـِسَـِـِـِجَـِـِـِل لأنـنـآ نـعـشـقِ التـميز والـِمُـِمَـِيّـزِيْـטּ يشرفنـآ إنـظمـآمڪ معنـآ فيـے بـ منتديات عراق الاصاله

أثبـت تـوآجُـِدڪ و ڪـטּ مـטּ ~~> الـِمُـِمَـِيّـزِيْـטּ ..!ا

لـِڪي تـسـتـطـيـع أن تُـِتْـِבـفَـِنَـِـِا [ بـِ موآضيعـڪ ومشارڪاتـڪ معنـِـِـِآ ]


منتدى للجميع شبابي متنوع
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 باحثون ألمان يتعرفون على آلية شيب الشعر وتحوله إلى اللون الأبيض ,

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
Admin
avatar


العقرب
عدد المساهمات : 933
العمر : 30
الموقع : في قلبي
العمل/الترفيه : اعلامي

مُساهمةموضوع: باحثون ألمان يتعرفون على آلية شيب الشعر وتحوله إلى اللون الأبيض ,    الإثنين مارس 28, 2011 10:43 am

باحثون ألمان يتعرفون على آلية شيب الشعر وتحوله إلى اللون الأبيض ,
أظهرت دراسة حديثة إلى أن زيادة إنتاج سائل فوق أكسيد الهيدروجين أبرز الأسباب التي تقف وراء الإصابة بالشيب مع تقدم العمر

أما الأسباب الأخرى فتتعلق
بعوامل نفسية ووراثية. فقد تعرف الباحثون في معهد الفيزياء الحيوية التابع
لجامعة يوهانس جوتنبيرغ بالمانيا ولأول مرة على آلية شيب الشعر أو تحوله
إلى اللون الأبيض. وكان سائل فوق أكسيد الهيدروجين المعروف بوصفه مادة
مبيضة للشعر نقطة بداية البحث. حيث اكتشف الباحثون أن هذه المادة تزداد
وتتضاعف مع تقدم الإنسان في العمر وتراجع كفاءة جسمه بشكل يؤدي إلى صعوبة
تحويلها إلى ماء وأكسجين. وهو ما يؤدي بدوره إلى منع تكون مادة الميلانين
التي تنتجها الخلايا الصبغية.فلون الشعر يعتمد على مدى نشاط الخلايا
الملونة التي تفرز مادة الميلانين البنية اللون. فسواء كان الشعر أشقر أو
داكنا يرجع إلى كمية الميلانين المنتجة وطريقة توزيعها. أما الشعر الأحمر
فيحتوي على صبغة إضافية غنية بالحديد. فزيادة تكون مادة فوق أكسيد
الهيدروجين مع تقدم العمر يؤدي إلى ظهور الشيب وأوضح الباحثون: «إن سائل
فوق أكسيد الهيدروجين يتكون بمقدار بسيط في كل أنحاء جسم وشعر الإنسان ثم
تأخذ هذه المادة في الازدياد مع تقدم الإنسان في العمر. حيث تقل كفاءة
الجسم في تحويل هذه المادة إلى ماء وأكسجين.» وأضاف الباحثون أن فوق أكسيد
الهيدروجين يتمكن في تلك الحالة من التأثير على وظيفة أنزيم آخر
«تيروزيناز» بشكل كبير لدرجة تجعل الخلايا الصبغية عاجزة عن تكوين مادة
الميلانين. وبهذا يفقد الشعر لونه تدريجيا من جذوره حتى أطرافه.





عادة
يبدأ الشعر الرمادى في الظهور عندما يتوقف الجسم عن افراز الميلانين. تنمو
كل شعرة من الشعر من تجويف صغير (بصيلة) به خلايا مليئة بالميلانين تسمى
ميلانوسايتس (melanocytes). تقوم تلك الخلايا بتمرير الميلانين لخلايا
مجاورة تسمى الكيراتينوسايتس (keratinocytes) وهي الخلايا التى تقوم
بافراز الكيراتين - المكون الرئيسي للشعر وعند انتهاء العمر الافتراضي
لخلايا الكيراتينوسايتس تبدأ تلك الخلايا في الاحتفاظ بالميلانين. وتبقى
المادة الملونة(الصبغية) ظاهرة في الشعر والجلد في تلك الاجسام الميتة
للكيراتين.»

بمرور
الوقت تقل كمية الميلانين الموجودة بخلايا الكيراتينوسايتس. وبالتالي
يتغير لون الشعر فيظهر الشعر الرمادي لتناقص كمية الميلانين أما الشعر
الابيض فيظهر نتيجة افتقاد وجود الميلانين تماما. يساهم أيضا نقص وجود
الميلانين في فقدان الشعر الرمادي او الشعر الابيض لرطوبته. وبالتالي يصبح
الشعر افتح من حيث اللون واكثر جفافا وهذا هو السبب في ان الشعر الابيض
يميل لكونه ملتفا او مجعدا.





عملية التحول للون الرمادي:

في
بداية عملية تحول الشعر للون الرمادي تنتج البصيلات بضع شعرات لا لون لها
بطريقة عشوائية. ولاسباب غير معروفة عادة ما تظهر تلك الشعرات الرمادية او
البيضاء في جانبي شعر الرأس او في اعلى الشعر. في الحقيقة لا يتحول الشعر
فجأة للون الرمادي ولكنه يتغير على النحو التالي. يتساقط بعض الشعر يوميا
وينمو مكانه شعر جديد. في المعتاد ينمو ما يقرب من 85% من الشعر بينما
تبقى النسبة الباقية في حالة خمول. بالتالي تنمو شعرة كاملة في مدة تتراوح
من سنتين الى اربع سنوات. ثم بعد ذلك تتحول الى مرحلة الخمول لمدة تتراوح
من شهرين الى اربعة اشهر تسقط بعدها تلك الشعرة وينمو مكانها اخرى. في
المتوسط يفقد معظم الناس من 50 الى 100 شعرة يوميا. وبالرغم من انه قد
يبدو لك ان شعرك قد تحول للون الرمادي بين عشية وضحاها الا ان الشعر
الرمادي يصبح ملحوظا عند عملية التغير الدورية والطبيعية. فعادة ما يغطى
الشعر الغامق الشعر الرمادي في بداية ظهوره.




متى يحدث ذلك:

لا
توجد طريقة علمية للتنبؤ بميعاد توقف خلية معينة او مجموعة من الخلايا عن
انتاج الميلانين. «في المراحل الاولى من تحول الشعر الى اللون الرمادي
تكون خلايا الميلينوسايتس متواجدة وخاملة ثم بعد ذلك تبدأ اعداد تلك
الخلايا في التناقص تدريجيا.

قد
تبدأ هذه العملية الطبيعية لتحول الشعر للون الرمادي في سن المراهقة
المبكر. ولكن في اغلب الأشخاص تبدأ ملاحظة ظهور الشعر الرمادي في اواخر
العقد الثالث من العمر. وقد اثبت الباحثون أن نوع الجنس يلعب دورا في
عملية تحول الشعر للون الرمادي حيث يبدأ الذكر في ملاحظة ظهور الشعر
الرمادي عند سن الثلاين بينما تبدأ المرأة في ملاحظة شعرات افتح عند سن
الخامسة والثلاثين.




أنواع الشيب:

هناك نوعان من الشيب:

1-الشيب
نتيجة التقدم في العمر حيث يبدأ الشعر في التحول الى اللون الابيض بين
منتصف سن الثلاثين والاربعين ثم يشيب الشعر كله تقريبا عند بلوغ الانسان
لسن السبعين عاما.

عادة يبدأ الشيب في الظهور على جانبي الوجه ثم ينتشر ليشمل جانبي الرأس ثم بقية شعر الرأس.
2-الشيب
المبكر: عادة يبدأ في الظهور قبل سن الثلاثين ويبدأ ظهوره على جانبي الرأس
ثم يمتد الى وسط الرأس ونادرا مايظهر الشيب في مؤخرة الرأس.




وهناك أسباب للشيب المبكر ومنها:

1-
الوراثة: وتلعب دورا كبيرا في ظهور الشيب المبكر فإذا كان أحد أفراد
العائلة يعاني من الشيب المبكر فإن احتمال الاصابة بالشيب تزداد ولا يعرف
السبب الى الان بالآلية الوراثية لذلك.


2-
سوء التغذية: يظهر الشيب في حالة وجود نقص شديد في بعض العناصر الغذائية
التي تساعد في تكوين مادة الملانين المسؤولة عن لون الشعر وهذه العناصر
هي: الحديد النحاس فيتامين (B) وحامض الفوليك. فهناك دراسات أشارت الى
جدوى الجرعات الكبيرة من فيتامين (B) في تأخير ظهور الشيب.


3- العوامل النفسية: كالانفعالات الشديدة مثل الخوف والحزن الشديد تعجل في ظهور الشيب المبكر.

4-
التدخين: في عام 1996 اثبتت دراسة طبية انجليزية نشرت ان المدخنين هم اكثر
عرضة اربع مرات للشيب أو للشعر الرمادي في سن الشباب من غيرهم. ولم يتضح
السبب بعد.


5-
االامراض العضوية: في بعض الاحيان يكون ظهور الشعر الرمادي مؤشرا على وجود
مشكلة صحية كامنة. فمرض فقر الدم pernicious anemia والذى ينتج عن نقص في
فيتامين B12 يكون له علاقة في بعض الأحيان بنقص إفراز الميلانين. اي أن اي
مرض او ظروف تؤدى لتساقط الشعر قد تكشف فيما بعد عن خصلات من الشعر
الرمادي التي كانت مختفية بلون الشعر الاساسي او بريقه.




العلاج:

لا
يوجد علاج للشيب ولكن يمكن الابطاء من عملية الشيب وذلك بتجنب الاسباب
التي تؤدي الى حدوث الشيب المبكر. فقد أثبتت الدراسات أن تناول فيتامين
(B) المركب لفترات طويلة يؤدي الى الاقلال من حدوث الشيب المبكر. كذلك
تناول مادة (الامينو بنزوك أسيد) يؤدي الى تغمق الشعر بعد عدة أشهر من
العلاج ولكن الشعر لايلبث أن يعود الى وضعه الطبيعي بعد أسابيع من التوقف
عن العلاج.


وهناك
طرق لاخفاء الشيب وذلك باستخدام الصبغات المختلفة الصناعية منها
والطبيعية. معظم الصبغات الموجودة في الاسواق والصيدليات تحتوي على مادة
PPD أو البارافينيل أنديمين وهي مادة كيميائية مستخدمة بكثرة كصبغة دائمة
للشعر. وهي المادة المسببة للحساسية في صبغات الشعرفإذا كان مستخدم الصبغة
يعاني من التحسس للPPD وقام بصبغ الشعر فإن عليه تجنب استخدام جميع أنواع
صبغات الشعر التي تتم بالأكسدة ويمكن أن تميزها بأنها تأتي على هيئة
عبوتين.


تعد
أصباغ الشعر شبه الدائمة بديلا مناسبا يمكنك استخدامه حيث إن تقريبا 10%
من الأشخاص الذين يعانون التحسس ل PPD يتحسسون لهذا النوع من الأصباغ أيضا
ومن الحكمة إجراء فحص حساسية قبل استخدام الصبغة. ويوجد في الصيدليات الان
صبغات لاتحتوي على هذه المادة. كما ينصح المصاب بحساسية صبغات الشعر
المحتوية على مادة PPD بتنبيه الطبيب وطبيب الأسنان إلى أن لديه حساسية من
مادة PPD ويعد هذا الأمر ضروريا في حال كنت تتلقى علاجا قد يتطلب استخدام
مخدرات موضعية.

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سفير الحب
مشرف
مشرف
avatar


الثور
عدد المساهمات : 323
العمر : 28
العمل/الترفيه : طالب

مُساهمةموضوع: رد: باحثون ألمان يتعرفون على آلية شيب الشعر وتحوله إلى اللون الأبيض ,    الخميس مايو 19, 2011 10:45 am

شكرا على الموضوع المميز

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
باحثون ألمان يتعرفون على آلية شيب الشعر وتحوله إلى اللون الأبيض ,
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عراق الاصاله :: قسم الاسرة والمجتمع :: منتدى المراة العراقية والعربية-
انتقل الى: